Wednesday, January 30, 2008

اللهم علمنا




يسجل فارس النور بيقين تام، أن هناك لحظات تكرر نفسها

غالبا ما يجد نفسه في مواجهة مشكلات و مواقف سبق له أن واجهها

فيشعر لحظتها بالإحباط

و يتصور نفسه عاجزا عن التقدم في الحياة، مادامت نفس الصعوبات قد عادت من جديد
و يشتكي لقلبه

لقد مررت بكل ذلك من قبل

فيرد عليه قلبه

حقيقة أنت عشت كل ذلك، لكن لم تتجاوزه أبدا

و عندئذ يدرك فارس النور أن تكرار التجارب لها هدف وحيد هو

تلقينه ما لم يتعلمه بعد


من دليل محارب النور

اللهم علمنا من كل تجربة
قدرت لنا خوضها
ومن كل نفس
قدرت لنا لقياها
وأعنا بالأمل

16 comments:

وضـّاح said...

اللهم آمين

لا يلدغ المؤمن من جحر واحد مرتين

The Last Samurai said...

أقسملك بالله يا أخت فجرية أني بقالي فترة بفكر في الإحتمال داه ... عارفة إنها دورات ...

أو
Cycles

دايما كنت بعد العيد ببقى في حالة من عدم الإتزان و أفعل أشياء قد تكون نسخة طبق الأصل مما أفعله عقب كل عيد خلال سنين عمري إلا أني لم أتنبه لتلك الحقيقة إلا هذا العام وحده ... ولا أعلم هي حقيقة أم لا

و كنت حكيت قبل كده عن شعور الواحد بعد رمضان ... لو قسمتي السنة ... و قارنتي بين ما تفعليه كل عام في نفس التوقيت و حالتك المزاجية و الظروف ... ربما تجدين تشابها مريبا ... يوحي أنكي تعيشين عام واحد
يتكرر ... أو لعبة واحدة مع مشتركين جدد

يعني .. ياريت تناقشي الموضوع داه في حتة أكتر شوية و غالبا هاروح أجيب محاربي النور بتاع كويلهو ... بعد
ما قريت
The Alchemist

عرفت الراجل داه قد ايه عبقري

سلام

The Last Samurai said...

بالحق ... داه البلوج بتاع باولو كويلهو نفسه ...

http://www.paulocoelhoblog.com/

لسه ما قريتوش بس شكلو جامد

إسلام ناجح said...

بجد بجد
رائع..
بيقولوا التاريخ يعيد نفسه..
دلوقتي عرفت ليه مشاكلنا مش بتتحل وبتتكرر دايمًا..
لإننا مش بنتعلم..
فربنا بيعيدهالنا.. كورس تاني للي مش بيفهموا.. احنا يعني

دا سواءً على المستوى الفردي أو الجمعي..
:::::::
نفسي ألاقي الكتاب دا
كل ما أسأل عليه مش بلاقيه
قريت عنه على إسلام أون لاين
ونفسي ألاقيه
لو حد يعرفله مكان ع النت
أكون ممنون جدااا

شمس بكرة said...

تتكرر الأحداث وتعيد المواقف نفسها
ذكرتني كلماتك بمطلع أحد الأناشيد
افتح يا تاريخ صفحة حطين...وانده من تاني صلاح الدين...بتقول هتعيد نفسك يا تاريخ...بدلت سيوف بس بصواريخ...وهتعمل ايه فرق التواريخ...في عهود من ربك ممضيه... علم يا تاريخ
البشرية

الـفجـريـــة said...

وضاح

ربنا يتقبل الدعاء

اما بالنسبة لـ لا يلدغ المؤمن من جحر مرتين
فقد يحدث حينما لا يتعلم ولا يواجه خطأه فى أول مرة

وربما المعنى يكمن فى الايمان..فحين يمتلئ به قلب انسان حقا..يكون اقدر على فهم التجارب والتعلم منها مبكرا..لأن الله يمده ببصيرة أقوى

-----------

the last samurai

ما وصلنى من تعليقك هو ايمانك بوجود ذلك التشابه بين لحظات واخرى

لكن أؤكد على ان ما اقصده هو التشابه وليس التكرار او الاعادة

لانى حين تأثرت بتلك الكلمات عن محارب النور ووجدت فيها شيئا مختلفا كان لتأكيده على تلك النقطة..وهى ان ما يفرق بين تجارب حياتنا وهل هى معادة ام بها تشابه ما هو تعاملنا معها وتعلمنا منها وتلقيننا درسا جديدا نحتاجه..
اما اذا مرت كما مر سابقاتها بالظبط..ولم نحاول تجاوزها والتعامل معها بشكل جديد..فهنا تكون المشكلة بالنسبة لى..
يعنى أصدى ان تكرارها ده لازم ميأسناش لكن يكون دافع للنظر لها بشكل مختلف ولمحاولة جديدة لتخطيها..

جزاكم الله خيرا على المدونة..هشوفها ان شاء الله

Nour-Gedeed said...

جميل بجد يا اسماء
اهو ده التميز و لا بلاش .. كمان هي دي الواجبات العملية .. يعني مش لازم تقولي هنتفق على كذا .. بس كده جميل
كمان حسيت ان البوست ده مش بس هيديني تفاؤل و استراتيجية التعامل مع التجارب .. ده ممكن يظبط علاقتي بربنا .. يعني مش هتأفف و اقول .. هو ليه بس ربنا بيعمل كده
ده انا هلاقي نفسي بقول الحمد لله ربنا بيعاملني كويس و عايز يفضل يعلمني طول ما انا عايشة .. ما هوه اصل في هدف من الخلق .. مش كده و لا ايه

الـفجـريـــة said...

اسلام ناجح

هوه اول حاجة فكرت فيها لما قرأت كلماته كانت على المستوى الفردى

مفكرتش فى الجمعى..ولو انه ينطبق عليه لان ما نحن الا مجموعة من الأفراد بردو

اما عن الكتاب
هوه انا بردو مش بلاقيه
لكن كنت نزلته من على النت من فترة
بس ناسية منين
هدور عليه
ولو لقيت اللينك هوصلهولك ان شاء الله
----------------

شمس بكره

تقريبا منى ولا ايييه؟؟
بس بتعمليلى تمويه بردو
:1
بصى هوه مطلع النشيد ده جميل
لكن فى حاجة
انا الما قصدت تشابه التجارب او حدوثها كذا مرة..كان اصدى على الافراد او حتى على المجموعات..لكن مش اصدى على العصور المختلفة

والا كده يبقى هنقول مثلا ان تكرار العدوان على الاسلام ده نتيجة لعدم نجاح اللى سبقونا فى تجاوزه..او مثلا الوقوع دايما فى مشكلة بين الثوابت والمتغيرات فى حكمنا على الامور ده نتجية لان اللى قبلينا موصلوش لحكم ما فى الموضوع ده او متخطوش الجزء ده..

يعنى اصدى ان فى تكرارات هى من السنن الكونية احيانا زى وجود الحق والباطل..او ليها علاقة بحاجات بتتغير من عصر لعصر زى موضوع الثوابت والمتغيرات..وفى تكرارات تانية ناتجة فعلا من عدم تجاوزها فى الماضى..

الكلام اللى فات ده ملعبك كده وملخبط وعلى ذلك فلازم اسال السؤال اللى بساله كتير فى اخر كلامى مع انى بستغلسه

المعنى واصلا ولااا؟؟
:1

الـفجـريـــة said...

ايه ده بس
ايه الناس اللى بتنط ما بين التعلقين من غير ماخد بالى دى
:p
منورة يا سلماية بجد

اهو ده التميز ولا بلاش؟؟
ايه يا سلمى
انتى التدوين قلب عليكى مجاملة ولا اييه؟؟
منتى كنتى كويسة وبتقولى الحقيقة
النت لما يدخل قلب البنى ادم بأه..زى الدنيا كده بيغيره
فين سلمى بتاعت زمان
:p:p:p
هبطل غلاسة خلاص ونتكلم بجد

متتأففيش اطلاقا
لكن زى مقلتى اسعدى واعملى
اسعدى ان ربنا يبحانه وتعالى حريص عليكى وعلى انه يعلمك دائما
واعملى على انك تتخطى التجارب وتفهميها
وحاولى تورثى الناس اللى وصلك بس اهم حاجة بدون سيطرة على تجاربهم او وصاية عليها تفقدهم مهارة التعلم منها..

والكلام ده ليه قبلك
اصل الايامدى التجارب منتشرة ومستمرة ومتوغلة ومضحكة ومبكية وحاجات كتيير كده
دى عناوين الى ان اراك ان شاء الله
:)

The Last Samurai said...

عندك حق ... أو كيولهو عنده حق

فعلا ... التجارب تتكرر طالما لم تتعلم الحكمة ... و الأخطاء ستظل تتكرر طالما لم تتعلم مجابهتها و دحضها بالحق و وسائل الوصول الى الحق

عزيزتي الفجرية ... المشكلة التي ربما أعاني منها هي أن وسائل التعلم ... و منها ملاحظة ماذا حدث من أخطاء و التأمل في الحلول وربما الخوف من التعلم منها ... و أيضا الكسل أحيانا ... و ربما القلق من ترك المألوف و المعروف و لو كان مرا للمستقبل المجهول و لو كانت رائحته أخاذة

إنه الخوف من الحرية ربما ... حبسنا كثيرا بداخل أنفسنا فإذا بنا نخشى التحرر منها لقيادتها

عزيزتي كنت على صواب و قدمتي ما غاب عني

عسى الله أن يبارك لك

سلام

ض/خالد said...

أفلم يسيروا في الأرض فينظروا كيف كان عاقبة الذين من قبلهم...
في معنى التعلم من تجارب السابقين

فسفوسة said...

انتى عارفة يا سمسمة الكلام ده بيفكرنى بمواقف كانت واحدة بتعملها معاياولما فكرت فيها وجدت انى كنت افعلها مع واحدة اخرى فكان لازم افكر واتعلم من الاولى علشان اعرف اتعامل مع الثانية.على فكرة سلميلى على ان الاوان و قوليلها انى كنت سعيدة لما اتعرفت عليها مع انى كنت حاسة انى سخيفة معاها. مش عارفة عرفتينى ولا

Nour-Gedeed said...

أسماء
السلام عليكم
انا نزلت بوست جديد .. عايزة اعرف اجابتك عليه في اسرع وقت ممكن لوسمحتي

SHAHEENSHY...فوضى منظمة said...

السذاجه .. هي أن تستخدم نفس الحلول لنفس المشاكل مره بعد اخرى .. ثم تنتظر نتائج أفضل

اينشتاين

فزلوكة said...

سمسماية
على المستوى الشخصى .. بحس إن الأشخاص هما إللى بيكرروا.. بمعنى إنى أحيانا أشعر بإن هناك شخصيتين متقاربتين فأتعامل مع الثانية على أساس الأولى بالخلفية إللى عندى من الأولى وإما تكون خلفية حلوة أو وحشة
فهمتى حاجة .. بس ده غالبا بيكون فى البداية بس

أما الاستفادة من تجاربى فبحاول الحمدلله الإستفادة منها بحيث أخرج بقناعة معينة
لكن ده على فكرة بيكون على مراحل بتختلف بحسب عمر الإنسان ومدى نضجه وكثرة تجاربه
بمعنى إنى أكيد مع أول تجربة ليا مكنش قدر إستفادتى 100% لكن نقول مثلا 30% والمرة التانية 50% وهكذا

والله العظيم نفسى أشوفك يا إما هخنق الأخ "عبد الفتاح " ده عشان تعبنى معاه

امام الجيل said...

جميل ان الواحد ينظر للامور
بنظرة ايجابية

لما يتعثر ميزعلش ولا يفتكر انه فشل
او يشعر باحباط
لا يعرف ان ده وقع فيه عشان يجمد
ويتعلم منه

بس احنا بننسى
بس لما نمر عليه تانى بناخد بالنا ونبقى احسن من المرة اللى قبلها

هكذا الحياة