Saturday, September 22, 2007

عن البدايات


تحديث
دعواتكم لها
التدوينة
عشرون عاما..لا أتخيل انهم مروا على..مدة طويلة جدا..ولكنى أحيانا أخرى أشعر بهم مروا مسرعين....أول أمس الخميس أتممت عشرين عاما(اتمنى ان تكون عشرين لغويا صحيحة وليست عشرون)..لا اعلم وضعى الان بالنسبة لما كنت اتخيله لنفسى..ربما اكون مشابهة قليلا له او مختلفة عنه..فانا لا اذكر انى وانا صغيرة وضعت هيئة معينة او وضعا محدد بدقة ونقاط مرتبة احب ان ارانى فيه مستقبلا ..
ماذافعلت فيهم..
هل اقع فى دائرة رضا الله عز وجل
هل اختلفت كثيرا أم اننى كما انا
مؤكد انى اختلفت
أحن الى أشياء مضت ومشاعر مضت
أحن الى البدايات
فى معظم الأحيان تكون النهايات أو المراحل المتقدمة أكثر خبرة ونضجا ولكن البدايات تكون أكثر نقاءا وحلماً
لا شك والحمد لله انى أجد فى الأيام الحالية تجارب جديدة أسعد بأنى اخوضها واتعلم منها وادعو الله بان يبارك لقلبى فيما استزاد به ولو قليل ويعينه على أن يجد ثانية ً ما فقد..

فى الأيام الماضية والتى حن فيها قلبى للبدايات حدث حدثين زادوا من هذا الحنين..
أولهما استقبال الدفعة الجديدة بالكلية بما يحمل من ذكريات لبداية مرحلة الجامعة بكل ما فيها..بداية تجربة لا اظن انها تمر على اى منا دون ان تغير فيه او على الاقل تغير من نظرته لعدة أمور..
بداية علاقات جديدة ببشر مختلفة..الاستقبال بما يحمله من سعادة وما يحمله ايضا من احتكاك بمشاكل متكررة يعانى منها عملنا فى الجامعة .. ولهذا حديث اخر ان شاء الله..

أما الحدث الثانى فكان امس عندما ذهبت لصلاة التراويح فى المسجد الذى كنت أحفظ فيه القران وانا صغيرة..المكان هناك له طعم أخر..كل ركن يحمل ذكرى..هنا حفظت..وهنا لعبت..وهنا بكل فخر اضربت..
أحد الميسات كان من ضمن ممتكاتها الخاصة والخاصة جدا "عصاية" كان ركنا اساسيا لمن اراد ان يحفظ فى هذا المسجد أن ينوله منها حظا ولو بسيط..
اما انا فقد كان حظى وفيرا والحمد لله
ليس لعدم الحفظ..ولكن لكثرة الحركة..كنت العب بمعدل 20 دور"استغماية" فى الربع ساعة وغيرها من الالعاب المعروفة مسبقا أو التى تم اختراعها فى لحظة تجلى والهام
الغريب انى حينها لم اشعر ولو للحظة بضيق من هذه " العصاية" فقد كنت اراها جزءا من العالم الخاص الذى يحويه هذا المسجد..
ومع اعترافى بوجودها الا انها كانت ظاهرة فردية خاصة بهذه الميس ولم تكن سياسة عامة لكى نكون صادقين..
بل ان السياسة العامة في المسجد كانت رائعة جعلتنى الى الان أحن الى الكثير والكثير هناك..

عندم ا أتذكر البدايات أذكر أشياء كثيرة ..على رأسها أمى وأبى..فلا يمكن للانسان ان يتذكر بداياته بدون أن يتذكرهما ويدعو لهما..وخاصة اذا كانا حريصين على اضافة لمسات لحياتك لا تتخيلها بدونها..
كان اخرها الكارت الذى أهداه لى أبى بمناسبة يوم ميلادى والذى أعده انجازا بشريا يحسب لمزرعة طره..أن يتذكر أبى يوم ميلادى دون الحاجة لمساعدات خارجية واشارات فضائية تنتهى طبعا بتصريح من أبى انه كان متذكر و "واخد باله" ولكنه يختبر ذاكرتى انا وهل متذكرة يوم ميلادى أم لا..يا سلام

قبل أن أكتب جزءا من كلماته التى تركت فى اثرا لا يوصف ولازلت أقراها منذ اعطاها لى عشرات المرات أحببت أن اقول له ..
مهما قلت يا أبى وصديقى وأستاذى لن اوفيك حقك..جزاك الله عنى خيرا ..فهو الأقدر على أن يوفيك وأمى خير الجزاء..

صغيرتى أسماء,,
كل عام وانت طيبة
عشرون عاما مرت من عمرك المبارك تجعلنى مليئا بالمشاعر والأحاسيس التى يجمعها عنوان مشترك " ابنتى نضجت"..الطفلة التى كانت تذهب الى نور الاسلام* تحفظ ايات القران والاناشيد وترددها فى الرحلات بقوة وحماس..ثم الزهرة التى كنت اودعها على باب المنزل منتظرة"باص المدرسة" ثم الاخت التى بدات تكتشف الحياة الجامعية وكم هى مختلفة عن سابقتها..

أذكر عندما كنا نذهب لمكتبة المبارك* وأراك تتجهين لجناح الاطفال وتحدثنى نفسى متى تتجه ابنتى الى القراءة فى جناح الكبار..ثم انتقلت الى مرحلة تلو الأخرى وربما ساهمت الأحداث التى تدافعت خلال العامين الاخيرين فى ذلك..ولكنى أسعد اذ أجد ان ابنتى الصغيرة قد صارت صديقتى..ولا اقولها مجازاً..ولكنى اشعر بها حقيقة...........
.........*
.........
وعندما أقارن بينك الان وبين الشاب الذى كنته عندما كنت فى مثل عمرك أحمد الله كثيرا..ربما كان حجم اطلاعى أكبر ولكن خبرات الحياة لا تكتسب بالاطلاع فقط..بل ربما أدى ذلك أن نعيش فى الخيال وأحلام اليقظة أكثر من أن نعيش فى الواقع..
.........
.........
كلى تفاؤل باستعدادك الطيب وكذلك بوجود أمك بجوارك ومن قبل هذا ومن بعده بفضل الله ورحمته التى هى قريب من المحسنين..أدعو الله أن تكونى منهم..
والدك
ياسر

مفاتيح الكارت:
*المسجد الذى كنت احفظ فيه القران
*مكتبة مبارك..مكتبة للاستعارة فى شارع مراد بالجيزة
*النقط تعنى كلام محذوف لانه عن مواضيع ناقشتها مع ابى وتحتاج لذكرها بتفاصيل حتى يفهم الكلام

21 comments:

همسة قلم said...

حبيبتي اسماء

كل سنة وانتي طيبة حبيبة قلبي ويارب كل عام وانتي في طاعة وقرب من الله

:)

ويارب اعرف اشوفك وافطر معاكِ في رمضان رتبوا بقى اليوم ده اشتقتلك والله :)

الـفجـريـــة said...

وانت طيبة يا سمسمة

انا كمان بتمنى اعرف اشوفك

ولو ان مش باينلها فطار متجمع

لكن ممكن فطار متجمع على صغير يعنى انا وانت ونيرة ومهجة واسماء عصام وسارة بشر..وبقية الناس اللى ممكن تعرف تيجى

لما ارعفله تاريخ محدد هبلغك ان شاء الله

Amir Bassam said...

كل سنة وإنتى طيبة يا سمسم وعقبال 100سنة وفعلا زى ما قولتى كل يوم فى حياتنا له طعم مختلف جايز نكون دايما بنحن لأيام الطفولة لكن ده عشان إحنا مبنحسش بجمال إللى إحنا فيه غير لما نسيبه وبمناسبة بدايات الجامعة النهاردة كان أول يوم ليه فيها وبتهيألى أنا أكيد عمرى مهنسى اليوم ده ........دوختينى وراكى نفسى أشوفك وحشتينى يا شيخة

الـفجـريـــة said...

وانتى طيبة يا زهروءة
انا اللى نفسى اشوفك جدااا
كان املى انى اروح الجلسة بكره لكن للأسف مفيش توصيلة ..بحاول اظبط حل ودعواتك..قريبا ان شاء الله الواحد يسوق ويبقى هو توصيلة نفسه

اما عن اول يوم الكلية فابقى فكرينى لما اشوفك احكيلك عن اول يوم ليه واسمع منك كمان ايع الاخبار
ربنا يكرمك ويباركلك
سلام يا حبيبتى

other_things said...

كل عام وأنتم بكل خير وإلى الله أقرب :)
..
كنتي علقتي عندي قبلا وقلتي أنك محتمل أن تتحدثي مع أسماء الصغيرة في يوم ميلادك ..ولكن الذي تحدث هو والدك ..ولعله يملتك ذكريات عن صغرك أكثر منك ولذاجاءت كلمته كأجمل ما يكون
فليفرج الله عنه وليدمه لك
..
وكل سنة وحضرتك طيبة :)
..

فقاقيع كلام ـ شروق الشمس said...

كل عام وأنتي إلى الله أقرب

أنا بردوا كان يوم ميلادي 2 رمضان يعني 14/9 وتميت 23سنة أحاسيس متناقضة وغريبة وأسئلة كتيير بتبقى في بال الواحد

ياترى السنين اللي عدت دي ربنا راضي عنها وكام خطوة قدمتني لتحقيق هدفي

وياترى لو مت في اللحظة دي أكون وفيت ما كان المفروض أن أوفيه

ربنا يجعل عمرنا كله في طاعة الله

وكل سنة وأنتي إلى الله أقرب ياصديقتي في شهري

نهياوية said...

السلام عليكم
ــــــــ
دي اول مرة اعلق علي المدونة
بس كل سنة وانتي طيبة وعقبال مائة سنة
وواتمني ان يمر كل عام من حياتي وتكوني الي الله قرب واحب

الـفجـريـــة said...

أخ بلال

لازال احتمال الحديث معها موجود
لكن لقيت حديث أبى أجمل
ولمس ذكريات كثيرة لدى

كل عام وانتم بخير

الـفجـريـــة said...

فقاقيع

ما شاء الله
طب كويس انك فى شهر 9
ده تميز طبعا فى حد ذاته
:)
باعد اسال نفسى اسالة كتييير
فى منها بجاوب عليه
وفيه لسه

كل سنة وانت طيبة والى اله اقرب واتمنى ان اراكى قريبا ان شاء الله

الـفجـريـــة said...

نهياوية

أولا..أهلا بيكى
ومنورة المدونة فى اول تعليق

ثانيا..انتى من ناهيا
يعنى من بلد د.عصام العريان
أحـــسن نـــــاس
:)

ربنا يتقبل دعواتك

ابن عمر said...

فى معظم الأحيان تكون النهايات أو المراحل المتقدمة أكثر خبرة ونضجا ولكن البدايات تكون أكثر نقاءا وحلماً
أعجبتنى هذه الكلمات
كل سنه وانتى طيبه

farag said...

بارك الله لكى فيما بقى ..نسأل الله بحق هذة الايام المباركة ان يرد ا.ياسر وكل اخواننا ويهىء لمصر والامة الاسلاميه اهل رشد يعز فيه اهل طاعته .. ويذل فيه اهل معصيته.. جزاكى الله خيرا على عرض كلمات ا. ياسر ..روح وريحان

mariam said...

ربنا يشفى ياسمين
و ابقى طمنينا عليها

كل سنه و انتى طيبه
و عقبال 100 سنه فوق العشرين

الذكريات حاجه مهمه جدا فى حياتنا

mohamed said...

ربنا يشفي ياسمين عرفت الخبر اول امبارح بس مش عارف ايه اخبرها دلوقتي

شفاها الله وعافها

بالنسبة للذكرايات فلكل من ذكرايته تضفي عليه لحظات باسمة لما يفتكرها

الـفجـريـــة said...

ابن عمر

جزاكم الله خيرا
و كل عام وانتم بخير

م.فرج

جازكم الله خيرا كثيرا وربنا يتقبل دعائكم
سلامى لخالتو والبنات

مريم

اظن ده اول تعليق هنا يا مريم

:) منورة
ياسمين المفروض انها عملت العملية انهارده الساعة 9 الصبح
دعاؤكم لها

أ.محمد
دعواتكم ليها دائما
وفعلا الذكريات دى نعمة كبييييرة

Salma Abd el hady said...

حبيبتي يا أسماء كل سنة و أنت سالمة من كل شر و غانمة من كل خير حقيقي يا أسماء أنا مبسوطة جدا أني أخيرا رجعت للمدونة تاني اللي بحس معاها بدفئ مشاعر عالي جدا و معلش هي جاية متأخر شوية بس أنت أكيد هتعذريني و عموما أنت بجد وحشاني جدا مفتقداكي بطريقة فظيعة عايزين نعقد مع بعض
أكيد هتعرفيني
سلمى حلي

عمر جمال said...

ان شاء الله
عيد ميلادك القادم يكون أ/ياسر خرج

وانا رجعت تاني للكتابه

عمر جمال said...

زوروا المدونة تاني

alnagar said...

تدوينة جميلة
ربنا يبارك فيكي

أميرة محمد محمد محمد said...

ربنا يكرمك يا اسماء
اثرت في جدا
انا اكبر منك بنصف سنه بحالها
باذن الله توصلي لما تريدينه
وباذن الله تثبتي علي الصراط المستقيم ولا تحيدي عنه

وعقبال مليوووووون سنه وانت في طاعة الله

AbdElRaHmaN Ayyash said...

:)
ربنا يكرمك يا باشمهندسة على البوست ده
فعلا جميل اوي والله
جميل اننا نتذكر
جميل اننا نكتب
جميل اننا نعرف معنى البراءة بجد
ربنا يوفقك يارب
و كل سنة و انتي طيبة
و سلام