Monday, May 7, 2007

عبد المنعم محمود ورفاقه يبدأون اضرابً مفتوحاً عن الطعام

عبد المنعم محمودورفاقه في قضية معهد التعاون الزراعي يبدأون اضراباً مفتوحاً عن
الطعام بسجن المحكوم
0

نعلن نحن المعتقلون علي ذمة قضية معهد التعاون الزراعي و المحبوسين إحتياطياً بسجن القاهرة (المحكوم) بدء اضراب مفتوح عن الطعام نظراً لما نعانيه من مضايقات بالغة الخطورة وتحرشات جنسية وسوء رعاية صحية ومنع من كافة حقوقنا في التريض ، فضلاً عن القضية الواهية التي لفقت لنا وعدم التفات النيابة لقرب امتحانات الطلاب النهائية والذي كان له بالغ الأثر علي حالتنا الصحية والنفسية مما يهدد بضياع مستقبلنا الدراسى.ونحن نعلن اننا سوف نبدأ اضراباً مفتوحاً عن الطعام بداية من يوم الثلاثاء 8/5/2007 ان لم تقم نيابة امن الدولية العليا باخلاء سبيلنا خاصة ان النيابة امرت بحبس اربعة طلاب جدد من زملائنا بالمعهد ليصل عدد الطلاب المعتقلين على ذمة هذه القضية الى 18 طالب بالإضافة الى 4 أخرين تم لصقهم بالقضية الملفقة دون أدي وجه (مهندس مدنى – صيدلى- استاذ جامعى- مدون و مراسل تليفزيونى) حيث نفى عميد المعهد نفسه قيامنا الطلاب بأى شئ يمثل جريمة كما سجلت النيابة عدم مصداقية الشاهد الوحيد ومقدم البلاغ ضدنا.هذا وقد تقدمنا الأسبوع الماضى بطلب بالأفراج عنا للنائب العام ولإدارة السجن نظراً لخطورة استمرار حبسنا بسجن المحكوم الذى تتهدد فيه حياتنا وارواحنا كل يوم وذلك للأسباب التالية.
1-
وصل عدد المحتجزين فى الزنزانة(3 × 7متر) الى 22 نزيل دورة مياه واحدة صغيرة.
2-
السجن يضم متهمين فى جرائم نفس وسرقة واتجار وادمان مخدرات، حيث يقومون ببيع واتجار المخدرات داخل السجن مما يجعلنا نعيش على رائحة البانجو والحشيش.
3-
تعرض بعض هؤلاء التجار لنا وعرض المخدرات علينا.
4-
تعرضنا للتحرش الجنسي من قبل الجنائيين .
5-
انتشار الكثير من الأمراض الوبائية والمعدية (الجلدية - الإلتهابات الوبائية-الايدز)
6-
انتشار كافة الحشرات الزاحفة والطائرة الناقلة للأمراض.
7 -
اصابة 4 حالات بالحصبة الألماني ورفض المستشفى حجزهما .
8-
ارتفاع صوت الجنائيين بالصراخ والسباب القذر طوال الليل والنهار مع تعاطيهم المخدرات .
9-
نظل محبوسين داخل الزنزانة الضيقة لمدة 23 ساعة ولا يسمح لنا الا بساعة تريض واحدة مع الجنائيين ولا نخرج فيها خشية علي حياتنا من هؤلاء المجرمين.
ونظراً لما سبق وما تمثله خطورة المعيشة وصعوبة مذاكرة الطلاب فقد قمنا بتسليم الكتب الى ادارة السجن حيث اننا لا نستطيع التحصيل فى هذا المناخ ونطالب النائب العام، والمجلس القومى لحقوق الإنسان، والمنظمات الحقوقية بزيارة هذا المكان غير الآدمى للإطلاع على حقيقية ما نعانيه من اهدار لكرامتنا وانسانيتنا.
-----------------------------------
عاوزين ننشر الموضوع ده بشكل كبير ..مش مجرد خبر..لكن ننشره بأسبابه كاملة ..
والأكيد يا جماعة بصدق الدعاء لهم بشدة أن يثبتهم ويعينهم
وأن يغفر لنا الله تقصيرنا
وحسبنا الله ونعم الوكيل
من أعماق القلب
فما يحدث امام أعيننا فى مصر التى نحبها
من يرى تلك الايادى المتوضئة والعقول المصلحة
يحدث لها ما يحدث
ستخرج منه حسبنا الله ونعم الوكيل بكل مشاعره وادراكه
اللهم اجعلنا دائما فى وجه الظلم والظالمين
حتى ينتهى هذا الليل المظلم قريبا ان شاء الله
وما ذلك على الله بعزيز..

3 comments:

امام الجيل said...

حسبنا الله ونعم الوكيل
(ولا تحسن الله غافلا عما يعمل الظالمون انما يؤخرهم ليوم تشخص فيه الابصار)0

آلاء الرحمن said...


انا ذهلت لما قريت الكلام ده

احنا مفيش في ايدينا غير الدعاء دلوقتى

بجد عايزين نتفق نقيم الليل كلنا و ندعي عليهم

ربنا ينتقم منهم يا رب

Salma abd el _ hady said...

سبحان الله يا أسماء كنت أقرأ هذه المدونة و أنا أسمع نشيد هزتني فأجد المنشد يقول
هزتني نسمات الليالي
فترآءى ببالي طيف الآم مرير
* فأجد نفسي أتذكر كل ما مر بالمصلحين
من قبلنا
ثم يقول
أبكتني صرخات الأيامى و أنين تنامى حول قيد و أسير
*فأجد الدموع تتحرك بعيني و كأنها تريد أن تنطلق تصرخ يا رب فك أسرهم
ثم يقول
تكويني شهقات الثكالى
طعنات توالى دمعة الطفل الغريب
*فأجد أن كلامه صحيح فنحن و الحمد لله جيل كرات دمه معجونة بالمقاومة و
الأحداث
ثم يقول
مديني يا شراع الزمان
لربوع الأمان
لمد زاه منير
*فأجد قلبي ينادي على كل من يريد الإصلاح لأمة إنما بعثت للإصلاح فلنعمل
و أريد أن أختم قولي بهذا البيت الشعري و أرجو منك يا أسماء أن تنزليه على المدونة لنه فعلا رااااااائع
أن تدخلوا الفيل بثقب إبرة
أو أن تصيدوا السمك المشوي من المجرة
أهون ألف مرة
من أن تقتلوا فينا وميض فكرة
أو تحيدونا عن الطريق الذي اخترناه
قيد شعرة
أكيد هتعرفيني
سلمى حلي